البترون

رعب حقيقي في هذه البلدة اللبنانيّة والاهالي يستنجدون بالداخليّة

وجّهت "هيئة الطوارئ الشعبية في منطقة البترون"، كتابا الى وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق جاء فيه:"بصفتكم المؤتمن على أمن المواطنين وسلامتهم، معاناتنا الامنية في بلاد البترون كالآتي :1 - كثرت، في الشهرين السابقين، عمليات سرقة المنازل، وخصوصا في قرى وسط منطقة البترون، في ساعات النهار كما في الليل .2 - لم تتوصل الاجهزة الامنية، حتى تاريخه، من كشف السارقين او الامساك بخيوط قد تؤدي الى معرفة المرتكبين والقبض عليهم .3 - يعيش اهلنا في المنطقة، هاجس خوف بل رعبا حقيقيا، لان الوسائل المعتمدة في تنفيذ هذه السرقات تدل على حرفية عالية وعلى ان الفاعلين هم مجموعات منظمة ومسلحة".

loading