البيئة

مطمر الكوستابرافا لن يُقفَل اليوم والناشطون يُمهِلون حتى الخميس وإلا...

انتهت، أمس، المهلة التي حدّدها قاضي الأمور المُستعجلة في بعبدا، القاضي حسن حمدان، لإقفال مطمر الكوستابرافا. وبحسب المعلومات، فإنّ من المُستبعد أن يُنفّذ القرار القضائي، اليوم. يقول المحامي حسن بزي، أحد الناشطين الذين تقدّموا في أيلول الماضي باستحضار لدى القاضي من أجل إقفال المطمر، إنه ليس من المفروض أن يصدر عن القاضي حمدان اليوم أي قرار، لافتاً إلى أنّ بإمكان المحامين أخذ نسخة عن قرار الإقفال والتوجه نحو دائرة التنفيذ من أجل تنفيذه «إلا أننا سنستمهل حتى يوم الخميس المُقبل، موعد جلسة استئناف القرار النهائية لنبني على الشيء مُقتضاه». ويُضيف حمدان في هذا الصدد: «إذا ختمت محكمة الاستئناف الملف وقررت فسخ القرار، فلن يكون لإجراء إقفال المطمر معنىً، أما إذا قرّرت الإبقاء على القرار، أو أرجأت جلسة الحكم النهائي، فعندها سنعمد في اليوم نفسه إلى تنفيذ قرار القاضي حمدان من أجل إقفال المطمر».

بالصورة- تحقيقات في اعالي عكار لكشف الفاعلين...ماذا حصل؟

أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن مجهولين أقدموا على قطع أشجار شوح كيليكي معمرة في محلة التفيفيحة في خراج منطقة القموعة فنيدق اعالي عكار.وعملت بلدية فنيدق على متابعة هذا الامر بالتنسيق مع الاجهزة الامنية المختصة لاجراء التحقيقات اللازمة وكشف الفاعلين ومعاقبتهم.واشار رئيس بلدية فنيدق احمد عبدو البعريني الى انه كان قد وجه كتابا الى مدير عام وزارة الزراعة في 2 اب 2016 طالب فيه ب "العمل على ترميم وتاهيل مركز الاحراج في سهلات القموعة وتعزيزه بالكادر البشري وبالتجهيزات اللازمة لتمكينه من القيام بدوره في حماية هذه الثروة الحرجية، لكن الى الان لا يزال المركز على ما هو عليه وفيه موظف واحد".

loading