التيار الوطني الحر

مسعى اللواء ابراهيم على تفاهم سياسي بين التيار وامل

تؤكد المعلومات ان هناك مسعى للمدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم بين التيار الوطني الحرّ وحركة امل لارساء تفاهم سياسي يخفف الاحتقان بين الطرفين، واشارت المعلومات الى ان مسعى اللواء ابراهيم ليس عملا تفصيليا بل هناك عمل للتفاهم بين الوطني الحر وحركة امل، اي بمعنى التفاهم السياسي بين الطرفين سواء على صعيد الحكومة او المجلس النيابي او في الحركة السياسية العامة. وتشير المعلومات الى ان اللواء ابراهيم يعمل على عدم حصول جفاء وبعد بين امل والتيار وازالة كل التوتر الذي كان سائدا في الماضي بين الرئيسين ميشال عون ونبيه بري والتركيز على تقارب الطرفين بما فيه مصلحة البلد ولتحقيق الاصلاحات والاستقرار بدل خلق اجواء من التشنج ينعكس على العلاقة بين عون وبري.

اكثر ما يستفز جنبلاط... جبران باسيل!

اشارت صحيفة "الاخبار" الى أنه بحسب مصادر مطلعة على المباحثات في ما خصّ القانون الانتخابي، فإن اكثر ما يستفز النائب وليد جنبلاط حالياً هو رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل، "إذ يرى رئيس الاشتراكي أنّ خطاب باسيل وأداءه يستهدفانه، مثلاً حين طالب وزير الخارجية بالعلمانية الشاملة، قرر استهداف جنبلاط دون غيره من خلال القول إنّ رئيس مجلس الشيوخ يكون مسيحياً".

loading
popup closePopup Arabic