الجامعة اللبنانية-الاميركية

افتتاح موسم الميلاد في الجامعة اللبنانية الاميركية

استهلت الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) موسم احتفالات الميلاد ورأس السنة، جرياً على عادتها وتقاليدها السنوية المستمرة منذ اكثر من مئة عام، بحفل موسيقي ميلادي من تنظيم استاذ الموسيقى والمؤلف والملحن جوزف خليفة يعاونه طلاب الجامعة عزفاً وغناءً على خشبة مسرح قاعة سيلينا قربان في حرم جبيل.

الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) في مقدمة الجامعات في المنطقة في تصنيف QS

صنفت الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) وفق تصنيف QS Regional Rankings في مقدمة الجامعات العاملة في لبنان اضافة الى تصنيفها في المرتبة 16 في العالم العربي من بين 120 جامعة مصنفة وذلك ضمن إطار تصنيف "العالم العربي2019". واعتمد التصنيف على ما حققته الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) من سمعة جيدة ومستوى متقدم في توظيف خريجيها، ما جعلها تحتل المركز الثاني في لبنان والثامن على مستوى التوظيف في المنطقة، وذلك بنتيجة العلاقات الوثيقة التي اقامتها الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) وعلى مر السنين مع الشركات المحلية والاقليمية والعالمية ما يدفع هذه الشركات والمؤسسات الى توظيف خريجي الجامعة المتميزين. كما اعتمد التصنيف على نوعية الابحاث والدراسات الصادرة عن الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) ما جعلها تحتل المرتبة 16 على مستوى العالم العربي بنتيجة الرصيد الهائل الذي راكمته الجامعة من خلال سمعتها الاكاديمية الممتازة والتي تتجلى في مستوى اساتذتها الرفيع وطلابها المتفوقين وفريق الادارة والموظفين الكفؤ. وقال رئيس الجامعة الدكتور جوزف جبرا انه لم يفاجئ بنتيجة التصنيف نظراً الى الجهد الهائل الذي تقوم به الجامعة وعلى كافة المستويات لكي تحقق الريادة في الابتكار، والتفوق الاكاديمي النوعي وتعزيز دور الطلاب وآفاقهم. وشدد الرئيس جبرا على ان الجامعة تتطلع قدماً الى تحقيق المزيد وتعزيز الوضع الاكاديمي ودفع الابحاث والدراسات النوعية قدماً واعتماد افضل الوسائل والاساليب العلمية المتطورة، اضافة الى توظيف افضل الاساتذة الجامعيين بما ينسجم مع خطة الجامعة الاستراتيجية. بدورها، اعتبرت المديرة التنفيذية لـمكتب البحث المؤسّسي والتقييم الدكتورة ديان نوفل ان هذه النتيجة الرائعة المحققة هي محصلة طبيعية للجهد الكبير الذي تبذله الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) لتحضير خريجيها لسوق العمل ومتطلباتها الحديثة. واشارت نوفل الى ان الجامعة تهتم وفي اطار العمل على تعزيز فاعليتها المؤسساتية بالعمل على اجراء مراجعة منهجية للبرامج الاكاديمية لتقييم نوعيتها والتأكد من إنسجامها مع اخر تطورات سوق العمل بالتعاون مع شركاء الجامعة المختلفين. ولاحظت نوفل ان نوعية الابحاث والمنشورات الصادرة عن الجامعة تعتبر من الافضل وتحظى بالاحترام والتقدير، وهذا الجهد المتواصل والسعي الحثيث نحو الافضل وتقييم الاداء في شكل مستمر يشكل احد الاسباب الرئيسية التي تضع الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) من ضمن كل تصنيف جامعي سواء على مستوى لبنان او الشرق الاوسط والعالم العربي. يشار الى ان الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) حازت خلال شهر ايلول الفائت على تقدير عالمي آخر، من خلال تصنيفها من بين افضل 1258 جامعة مصنفة في العالم استناداً الى التقييم الذي قدمته مجلة "Times Higher Education" واحتلالها المركز الاول في التعليم الجامعي في لبنان لجهة جودة التعليم. كذلك تم تصنيفها من بين الافضل في توظيف خريجيها وخريجاتها في تصنيف مؤسسة "QS Graduate Employability" البريطانية التي وضعت الجامعة في المرتبة 500-301من بين افضل جامعات في العالم. وكانت الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) من بين الجامعتين الوحيدتين اللتين تم تصنيفهما عالميا ً في "Times Higher Education" ومن قبل "QS Graduate Employability " في لبنان.

loading