الجسم

كيف يحميك البروكلي من الإصابة بالسرطان؟

للبروكلي فوائد عديدة وأهمية كبيرة تعود على الجسم، ولذلك سمي بالغذاء الخارق، ولكن كيف يتمكن البروكلي من حمايتك من الإصابة بالسرطان؟ كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية (Journal of Nutritional Biochemistry) عن الطريقة التي يساهم فيها البروكلي في محاربة السرطان، وأشار الباحثون القائمون على الدراسة إلى أنهم اعتمدوا على ما بينته دراسة سابقة من وجود مركب في البروكلي يدعى السلفورافين (Sulforaphane) يقلل من تطور ونمو السرطان. لاحظ الباحثون أن هذه المادة تعمل على خفض مستويات الحمض النووي الريبي الطويل الغير مرمز في خلايا سرطان البروستاتا، الأمر الذي يعطل قيام الخلايا السرطانية بالنمو والتكاثر.

ما هو الوقت الأمثل لأخذ حمام شمس؟

نشرت مجلة "Science of the Total Environment" موجزا عن دراسة للعلماء الإسبان حددوا من خلالها الوقت الأمثل لأخذ حمام الشمس. واتبع العلماء طريقة لتحديد الوقت الأنسب من خلال قياس أفضل كمية فيتامين "د" ينتجها جلد الإنسان تحت تأثير ضوء الشمس وقت النهار. وينصح العلماء بأن يكون الإنسان تحت تأثير أشعة الشمس، في كانون الثاني، مدة 20 دقيقة، بحيث يكشف ما لا يقل عن 10% من مساحة جسمه. وفي نيسان، يكفي البقاء تحت تأثير الشمس مدة 10 دقائق، بشرط الكشف عن ربع مساحة الجسم، أما في شهر تشرين الأول، فيجب البقاء تحت تأثير الشمس مدة 30 دقيقة، وتعد تلك التوصيات مناسبة لمن يسكن في مناطق المناخ المعتدل والدافئ.

loading