الجنوب

 عاملو المستشفيات الحكومية جنوباً: لتطبيق القانون 46

عقدت نقابة العاملين في المستشفيات الحكومية في الجنوب إجتماعا حضره ممثلو المستشفيات الثمانية المنضوية في النقابة، حيث ناقش المجتمعون موضوع الجداول المطروحة والمقترحة من قبل المعنيين في ما خص تطبيق القانون الرقم 46 على جميع العاملين في المستشفيات الحكومية. ورأى أعضاء النقابة أنه "تم نسف روحية ونص هذا القانون وذلك من خلال إلغاء الرتب بين الرئيس والمرؤوس، وعلى سبيل المثال لا الحصر، فقد أصبح راتب رئيس الدائرة وراتب رئيس القسم متساويين بعد أن كان الفارق يتجاوز المليون ليرة لبنانية، فمع تأييدنا لبعض النواحي الإيجابية التي وردت في الجداول الأخيرة المرسلة للمستشفيات، نرى أيضا وجوب تقاضي الفني فئة ثالثة لنفس راتب رئيس قسم إداري مع مطالبتنا بالرجوع عن الخطأ، وإعطائهم 2200 ألف ليرة كحد أدنى لموظفي الفئة الثالثة كما ورد في نص القانون 46، مع زيادة قيمة فرق ساعات العمل للفنيين من نفس الفئة، بالإضافة أيضا إلى العديد من المغالطات، والتي لا مجال لذكرها في هذا البيان".

عناية عز الدين: لا أساس لهذا الكلام

غرّدت النائبة عناية عز الدين فكتبت:"لا أساس للكلام الذي أشيع يوم أمس عن ان معمل الزهراني فيه اربع مجموعات لتوليد الطاقة الكهربائية، بل فيه 3 محطات، اثنتان تعملان على المازوت، والثالثة تعمل على البخار الناتج عن المجموعتين الاخريين، اي اننا لا ندفع ثمنا لوقودها، وهناك إشراف ورقابة متواصلة على مخزون الوقود".

loading