الحزب التقدمي الإشتراكي

مَنْ يُعرقِل التأليف؟

قد يكون من المشروع، مع اقتراب الشهر الثالث من تكليف الرئيس سعد الحريري تشكيل الحكومة، طرح السؤال: هل هناك مَن يفخّخ هذا التكليف؟ ولمَ وكيف، ووفقاً لأية مصالح وحسابات؟ ثم إذا كانت الحكومة، ستؤلف حكماً، فلمَ عرقلة التأليف، ومن الجهة أو الجهات العاملة على هذا الخط؟ هذه الأسئلة فرضت نفسها على جدول الاهتمام للاعتبارات التالية:

حواط: لبنان أسير طموحات باسيل!

أكد عضو كتلة الجمهورية القوية النائب زياد حواط ان احدا لا يريد ان يكون الرئيس المكلف اسير اي من الفرقاء اللبنانيين، لا بل نريده حرا في خياراته عملا بالنص الدستوري الذي يخوله وحده تأليف الحكومة دون اي تدخلات محلية وخارجية، وبنتائج الانتخابات النيابية التي أعطت القوات اللبنانية والحزب التقدمي الاشتراكي ما اعطته من حجم نيابي وازن، مشيرا بالتالي الى ان الكلام عن وقوع الرئيس سعد الحريري في الأسر من قبل حزبي القوات والاشتراكي مبني على اوهام ومرفوض بالمطلق، ويندرج في سياق عرقلة التأليف المنظمة والمبرمجة سلفا من اجل الحصول على غالبية الحقائب في الحكومة العتيدة بهدف السطو على موقع القرار.

loading