الحكومة

هل يعيش جعجع عقدة سامي الجميل؟

يشعر رئيس حزب ″القوات اللبنانية″ الدكتور سمير جعجع أنه مكبل سياسيا، فلا هو قادر على أن يكون الى جانب الشارع المسيحي الغاضب من الحكومة وقراراتها، كونه شريكا أساسيا فيها، (القوات تحتل منصب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزارات الصحة والشؤون الاجتماعية والاعلام) ولا هو قادر على تقديم إستقالته منها حرصا منه على وجود القوات في السلطة، ومشاركتها في الحكم. يُدرك جعجع أن رئيس حزب الكتائب اللبنانية سامي الجميل بدأ يأكل من ″صحنه الشعبي″، خصوصا أن المعارضة دائما مربحة ولغتها أقرب الى الناس، وأن الجميل المتحرر من كل القيود السياسية، يصادر الكثير من المفردات والمواقف السابقة لجعجع الذي يحاول منذ فترة السير بين النقاط، في الوقت الذي يذهب فيه الجميل بعيدا في محاكاة هموم الناس ومشاكلهم ووضع الاصبع على الجرح، ويراكم مزيدا من الحضور الشعبي على الساحة اللبنانية عموما.

Time line Adv
Advertise with us - horizontal 30
loading