الخام

النفط يتعافى والبنزين يتراجع مع إعادة تشغيل مصاف أميركية

ارتفعت أسعار النفط الخام بينما هبطت أسعار البنزين بنحو ثلاثة في المئة مع إعادة التشغيل التدريجي للمصافي على ساحل الخليج في الولايات المتحدة والتي أغلقها الإعصار هارفي، وهو ما أدى إلى زيادة الطلب على الخام وانحسار المخاوف من توقف إمدادات الوقود. وقالت مصادر إن موتيفا إنتربرايسيز قد تستأنف تشغيل مصفاة بورت آرثر وطاقتها 603 آلاف برميل يوميا، وهي أكبر مصفاة نفطية في البلاد، هذا الأسبوع. وتراجعت العقود الآجلة الأميركية للبنزين 3.15 بالمئة عن الإغلاق السابق إلى 1.69 دولار للجالون، انخفاضا من 2.17 دولار في 31 آب لتعود إلى مستوياتها قبل أن يضرب هارفي ساحل الخليج ومصافي التكرير الكبرى في المنطقة.

النفط ينخفض رغم هبوط مخزونات الخام الأميركية

انخفضت أسعار النفط أكثر من واحد بالمئة رغم هبوط مخزونات الخام الأميركية بأعلى وتيرة في عام، مع صدور بيانات تشير لارتفاع الإنتاج المحلي بما أجج المخاوف من تخمة المعروض العالمي. وتراجع خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 53 سنتا أو نحو واحد بالمئة ليبلغ عند التسوية 50.27 دولار للبرميل. وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 77 سنتا أو 1.6 بالمئة ليبلغ عند التسوية 46.78 دولار للبرميل. وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة انخفضت للأسبوع السابع، لتهبط 8.95 مليون برميل في الأسبوع الماضي إلى 466.5 مليون برميل، مسجلة أدنى مستوياتها منذ كانون الثاني 2016.

loading