السراي الحكومي

إطلاق مجلس السلامة المرورية: أولوية وطنية أم انتخابية؟

تحتفل أمانة سرّ المجلس الوطني للسلامة المرورية، اليوم، بإطلاق أعمال المجلس، في السراي الكبير برعاية رئيس الحكومة سعد الحريري.تأتي هذه الخطوة بعد ست سنوات على صدور قانون السير الجديد عام 2012، وثلاث سنوات على بدء تطبيقه في نيسان 2015.بحسب الخبير في إدارة السلامة المرورية كامل ابراهيم، من شأن إطلاق أعمال المجلس أن يقطع الطريق أمام كل الحجج التي كانت تتذرّع بها الجهات المعنية بملف السلامة المرورية للحؤول دون تحقيق الإصلاحات المُنتظرة منذ سنوات في ملف السير، مشيراً إلى أن «الكثير من الإصلاحات تحتاج الى قرارات صادرة عن هذا المجلس».وخلال الشهر الأول من السنة الجارية، سجّلت إحصاءات قوى الأمن الداخلي مقتل نحو 32 شخصا وجرح نحو 419 في 312 حادثاً، بمعدل قتيل و14 جريحاً وعشرة حوادث يوميا!

loading