السعودية

الجبير وشكري: ملتزمون بالتعاون للتصدي للإرهاب ومن يدعمه

أكد وزيرا خارجية مصر والمملكة العربية السعودية، على أهمية التعاون الثنائي في مجال مكافحة الإرهاب، في مؤتمر صحفي مشترك، مساء الأحد، عُقد في القاهرة. إذ شدد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، على حرص الدولتين على تعزيز سبل التعاون في شتى القضايا، وخاصة في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، ذاكراً أهمية إيقاف الدعم الذي تتلقاه الجماعات الإرهابية من قبل "أطراف أو دول تستغلها لمصالح سياسية"، ووقف مصادر تمويل الإرهاب أو سبل توفير "الملاذات الآمنة" لتلك المنظمات، إلى جانب "تغيير الخطاب الديني" حتى يتوافق مع سماحة الدين الإسلامي، و"دحض الأفكار المغلوطة عن الدين." ومن جانبه أكد وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، في نهاية المباحثات التي قال إنها تناولت كافة التطورات والتحديات في المنطقة، وجود "تطابق كامل" بين مصر والسعودية في جميع هذه المجالات، مشدداً على سعي القاهرة والرياض تعزيز العلاقات الاستراتيجية والتعاون الثنائي، وتطلع المملكة لتنمية التعاون مع مصر. وقال شكري إن المباحثات تناولت الاتفاقيات التي تم التوصل إليها سابقاً، وتمت خلالها مراجعة أطرها التنفيذية، مشدداً على وجود اهتمام مشترك بآليات تنفيذ تلك الاتفاقيات، ومشيداً بـ"العلاقات الخاصة" التي تربط الدولتين. وكانت وزارة الخارجية المصرية قد أفادت في بيان، السبت، أن اجتماع شكري والجبير سيتناول سبل تعزيز جهود مكافحة الإرهاب وتنسيق المواقف إزاء القضايا الإقليمية ومن بينها الوضع في سوريا وليبيا واليمن.

بالصور: انفجار سيارة مفخخة في السعودية

انفجرت سيارة ملغومة الخميس، في القطيف شرقي السعودية، ولم تتوافر على الفور معلومات عن وقوع ضحايا، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية. وهرعت سيارات الإسعاف إلى المنطقة على ما روى شاهد لوكالة فرانس برس. وقال الشاهد في اتصال من القطيف بشرق المملكة طالبا عدم الكشف عن اسمه "كان انفجارا هائلا، سمعت دوي انفجار ورأيت دخانا يتصاعد فوق منطقة أغلقتها الشرطة". وكانت وزارة الداخلية السعودية أعلنت منذ يومين إصابة رجلي أمن، جراء تعرض دوريتهما لانفجار عبوة ناسفة، في القطيف.

Time line Adv
loading