السعودية

حركة إقليمية - دولية - عربية بإتجاه لبنان

تشهد بيروت التي وصلها أمس وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف، حركة ديبلوماسية لافتة، بالتزامن مع بدء مجلس النواب بمناقشة البيان الوزاري لحكومة سعد الحريري غداً الثلاثاء وبعد غد الأربعاء، حيث من المتوقع أن يزورها الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إضافة إلى المستشار في الديوان الملكي السعودي نزار العلولا، في حين علم أن وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني ستحط رحالها هي الأخرى في بيروت خلال أيام.

جنبلاط وابو فاعور يطرحان الهواجس مع أكثر من سفير

اشارت صحيفة الاخبار الى أن رئيس "الحزب التقدمي الإشتراكي" وليد جنبلاط ووزير الصناعة وائل أبو فاعور، قادا حملة اتصالات بأكثر من سفير دولة، منها فرنسا ومصر والسعودية، ووضعاهم في أجواء "الحصار الذي يتعرض له الحزب التقدمي الاشتراكي من تحالف الوزير جبران باسيل والرئيس سعد الحريري، وتوزير الوزير صالح الغريب والوزير غسان عطالله، وتسليمهما وزاراتين حساستين بالنسبة إلى الاشتراكي، هما شؤون النازحين والمهجرين". وبينما سُرِّب خبر التهدئة بين الاشتراكي والمستقبل أمس، جرى الحديث عن زيارة قام بها أمس أبو فاعور للسعودية، للقاء المستشار نزار العلولا ومدير الاستخبارات السعودية خالد حميدان لوضعهما في صورة الخلاف مع الحريري. في المقابل، أجرى وزير الدفاع الياس بو صعب أمس اتصالاً بأبو فاعور، لتوضيح المواقف، ونقل أبو صعب أجواء طمأنة إلى جنبلاط. ومن المفترض أن يزور وفد من نواب اللقاء الديموقراطي بعبدا اليوم، ولقاء رئيس الجمهورية ميشال عون وطرح هواجس الاشتراكي أمامه.

loading