السياسيون في لبنان

خلاف بين وزيرين يتنافسان على مقعد وزاري واحد!

كشفت صحيفة الجمهورية في اسرارها اليوم، ان أوساط سياسية لاحظت أن فريقاً يحاول خلق مشكل بين تيار وحزب بدأ مصالحة بينهما من خلال استبدال الحقائب الوزارية بينهما.واضافت في سر آخر، "ينظر مرجع بارز في خلاف نشب في الساعات الماضية بين وزيرين في كتلته يتنافسان على مقعد وزاري واحد".وتحت عنوان "مواعيد"، كتبت الجمهورية "جهد أحد الوزراء لإعطاء مجموعة من المواعيد في الأيام الأخيرة من وجوده في الوزارة لجمع صور مع قيادات لم يجتمع بها طوال أيام وزارت"ه.

⁧الراعي⁩: لا يجرؤ السياسيون على الجلوس معاً والتحاور بصدق

رأى البطريرك مار بشارة بطرس الراعي ان السياسيين لا يجرؤون على الجلوس معًا والتحاور بصدق وأصاغر الأمور عندهم تكبر وتتعاظم وقد تنطوي على نوايا وخلفيّات سياسيّة. كلام الراعي جاء خلال عظة الاحد، حيث دعا الى الحوار، معتبراً ان "وحده الحوار الصادق، ولو كان مضمونه لا يتلاءم مع مصالحنا الخاصة، يمكّن السير بالحياة السياسية و الوطنية الى الامام". وقال: الحوار حاجة في الدولة لا نعرف ثماره وما سينتج عنه لذا لا يمكن هدمه او اقفاله لألا يتسبب بالقطيعة والانقسام وتعطيل آليات الخير العام. وهذا ما يجري عندنا بكل اسف على مستوى الجماعة السياسية. فلا يجرؤ المسؤولون السياسيون على الجلوس معاً وجهاً لوجه، والتجاور بصدق وثقة. " كذلك توجه الراعي للجان الاهل، الى اننا "حريصون على حماية الوحدة بين مكونات الاسرة التربوية، ونطالب الدولة بدعم المدرسة الخاصة والمحافظة عليها كونها ذات منفعة عامة اسوة بالمدرسة الرسمية".

loading