الشرق الاوسط

أداء بورصات الشرق الأوسط لا يزال ضعيفا

هبطت معظم أسواق الأسهم في الشرق الأوسط بفعل مخاوف جيوسياسية، لكن بورصة أبوظبي ارتفعت مدعومة بخطط الحكومة لخصخصة أجزاء من شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك). وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.4 في المئة مع ضعف أداء أسهم البنوك وشركات الأسمنت. وانخفض سهم البنك الأهلي التجاري، أكبر مصرف في المملكة، 1.8 في المئة، بينما هبط سهم بنك الرياض 1.2 في المئة. وتراجع سهم أسمنت المنطقة الشمالية 1.1 في المئة. وهبط سهم صافولا للصناعات الغذائية 2.3 في المئة إلى 35.65 ريال، بعدما خفض بنك مورجان ستانلي تصنيفه للسعر المستهدف للسهم إلى 44 ريالا من 50.6 ريال.

أردوغان: التطورات في المنطقة ليست عشوائية

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الأوضاع في الشرق الأوسط لا تتطور عشوائيا، ولديها أبعاد قريبة وبعيدة تهم تركيا، وما يجري في المنطقة اليوم من شأنه أن يشكل معالم القرن المقبل. وشدد أردوغان، اليوم الثلاثاء، في كلمته الأسبوعية في أنقرة أمام نواب حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه، على أن الأوضاع في الشرق الأوسط لا تتطور عشوائيا، ولديها أبعاد قريبة وبعيدة تهم تركيا، مضيفا أن ما يجري في العالم والمنطقة يظهر وجود عملية إعادة هيكلة جذرية من شأنها أن تشكل معالم القرن المقبل. وقال أردوغان إن بلاده تمر بالمرحلة الأكثر حساسية منذ حرب الاستقلال التي اندلعت بعد الحرب العالمية الأولى، مشيرا إلى أن كل حادثة من الأحداث التي شهدتها تركيا على مدى السنوات الأربع أو الخمس الماضية هي "فصل من فصول المؤامرة" الموجهة ضدها.

الراعي: السوريون والفلسطينيون باتوا عبئا على لبنان.. بل خطرا!

حذّر البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي من ان اللاجئين باتوا عبئا كبيرا على لبنان، بل خطرا ديموغرافيا واقتصاديا وسياسيا وثقافيا وامنيا. واصبحت عودتهم واجبة الى الاماكن الآمنة في سوريا، من دون ان نتخلى نحن عن تضامننا الانساني معهم، والاجتماعي مع قضيتهم. كلام البطريرك الراعي جاء خلال زيارته الراعوية الى ابرشيتي مار مارون - بروكلين وسيدة لبنان - لوس انجلس المارونيتين في الولايات المتحدة الاميركية بزيارة ديترويت في ولاية ميشيغين، يرافقه المطران بولس صياح ومدير مكتب الاعلام والبروتوكول في الصرح البطريركي المحامي وليد غياض. وترأس الراعي الذبيحة الالهية في كنيسة مار مارون، عاونه فيها راعي الابرشية المطران الياس عبدالله زيدان والمطران بولس صياح وكاهن الرعية المونسنيور لويس باز وكاهن رعية مار شربل المونسنيور الفرد بدوي ولفيف من الكهنة، في حضور حشد من ابناء الرعية.

loading