الشوف

هدية من جنبلاط إلى سجناء رومية

قدّم رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط هدية إلى المساجين في سجن رومية المركزي، عبر جمعية نضال لأجل الإنسان، عبارة عن 500 كتاب اختارها شخصياً، هي مجموعة غنية من المؤلفات في الأدب والرواية والتاريخ والفلسفة والشعر وسواها، كما جاء في بيان صدر عن "جمعية نضال لأجل الانسان". وأضاف البيان: "قام وفد من الجمعية ضم رئيستها ريما صليبا وأمين السر فريد محمود بتسليم الكتب الى قوى الأمن الداخلي في سجن رومية الذي توجد فيه مكتبة صغيرة ينقصها الكثير من المؤلفات. وكان طلبوا المساجين من الجمعية تزويد المكتبة بمزيد من الكتب، خلال الزيارات الميدانية التي قامت بها والتي نقلت بدورها هذه الرغبة إلى جنبلاط. كما قدم جنبلاط عبر الجمعية المذكورة مساعدات عينية للمساجين في سجني الشوف وعاليه، بالاضافة الى تقديم دعم لمبنى سجن الاحداث في رومية والذي كان ينقصه بعض التجهيزات. من جهتها، قامت الجمعية ايضا بحملة لجمع الثياب وتسليمها الى المساجين بالاضافة الى بعض حاجات السجناء من فرش وأغطية وسواها".

loading