الضاحية الجنوبية

قاسم يتابع بنشر ثقافته وتعاليمه: نحن جماعة متديّنون، قبل القانون نلتفت إلى الحرام والحلال!

ألقى نائب الأمين العام ل"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم كلمة في المجلس العاشورائي في منطقة الشياح، في الليلة السادسة من محرم، ومما قال: "من الذي سدد ضربة قاسية للإرهاب التكفيري؟ إنه محور المقاومة، ولولاه لانتشر الفكر الداعشي الخطير، الذي شوّه تعاليم الإسلام وأراد أن يعرض نموذجا مختلفا عما أراد الله تعالى. وهؤلاء لو تمكنوا لحرفوا مسار المسلمين إما بالسيف والضغط وإما بالقتل والإلغاء، بحيث لا يبقى أحد دونهم في مناطق المسلمين التي يعيثون فيها فسادا بعيدا عن الله، وبدعم من أميركا وإسرائيل، ولكانوا خرّبوا البلاد والعباد والأجيال وكل من يولد من الآن وإلى عشرات السنين. لكن الله تعالى وفّق هذه الثلة المؤمنة الطاهرة، وفق هذا الخط الجهادي، ليواجههم ويكسر شوكتهم، ويسقط دويلاتهم وإماراتهم واحدة تلو الأخرى، حتى لا يعود لها الإرهاب التكفيري موطئ قدم في مسمّى دولة، وبالتالي يتحوّلون إلى شذاذ آفاق يقومون بأعمال تخريبية هنا وهناك، ولكن لا يستطيعون فرض قناعاتهم وآرائهم على الناس، وهذا انتصار عظيم".

loading