العراق

عروس داعش الألمانية تروي قصتها من البداية...

رجال وزوجاتهم يتجولون مع أطفالهم في متنزه أخضر جميل، وآخر يساعد زوجته بطريقة رومانسية في تحضير الخبز.. مشهد وردي دفع ليندا وينسل إلى اتخاذ قرار بالسفر إلى "جنة أرض الخلافة" التي تبين لاحقا أنها عين الجحيم.عروس داعش، كما يطلق عليها، اعترفت لدى أول لقاء لها مع والدتها وأختها، اللتان قدمتا من ألمانيا لزيارتها في بغداد حيث تحاكم بتهمة الانتماء لداعش، بأنها كانت "حمقاء" عندما انضمت لهذا التنظيم المتطرف.ونقلت صحيفة ديلي تليغراف البريطانية عن ليندا وينسل قولها خلال المقابلة مع أمها كاثرينا وأختها ميريام:"لا أعرف، كيف وصلت إلى فكرة غبية مثل الذهاب إلى داعش.. لقد دمرت حياتي. " وذكرت ليندا أنه في الوقت الذي كانت علاقتها متأزمة مع أهلها، وقعت في حب شاب شيشاني لا تعرف عن اسمه سوى "محمد"، وهو الذي أقنعها بالسفر إلى مناطق سيطرة داعش في سوريا والعراق.

Time line Adv
loading