الكسندر زاسبكين

زاسبيكين يزور قيادة الجيش دحضاً للشائعات

لم تكن زيارة السفير الروسي ألكسندر زاسبيكين الى قيادة الجيش في اليرزة ولقاؤه العماد جوزف عون بالعادية لا شكلاً ولا مضموناً، في ظلّ الزوبعة القائمة حول ملف العلاقات العسكرية اللبنانية - الروسية والمساعدة التي دار حولها لغط كبير منذ ايام، تزامناً مع ما يبدو حملة منظّمة تستهدف المؤسسة العسكرية بين الحين والاخر لمآرب وأهداف تخدم أجندات سياسية خاصة.

الحريري ابلغ زاسبكين القرار

استقبل رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري بعد ظهر اليوم في “بيت الوسط” السفير الروسي في لبنان الكسندر زاسبكين في حضور مستشار الرئيس الحريري للشؤون الروسية جورج شعبان.بعد اللقاء قال السفير الروسي: بحثنا في القضايا العالمية والاقليمية والعلاقات الثنائية بين البلدين، واكدت للرئيس الحريري تأييد روسيا لجهوده المبذولة لتشكيل حكومة وحدة وطنية، بالتعاون مع رئيس الجمهورية ميشال عون. كما ناقشنا موضوع التعاون في مجال عودة النازحين، وابلغني الرئيس الحريري عن تعيين لبنان لأعضاء اللجنة المشتركة الروسية-اللبنانية عن الجانب اللبناني وعلى هذا الاساس سنواصل العمل المشترك.

زاسبيكين: لا نفرض رأينا على لبنان بشأن العلاقة مع سوريا

لفت السفير الروسي في لبنان الكسندر زاسبيكين الى ان عودة النازحين السوريين يتم بحثه مع الدولة اللبنانية، نافيا المقترح الذي سوّق له في الساعات الماضية بشأن مساعدة الجيش الروسي للمساعدة في هذه العودة. وعن ما يقال ان المبادرة الروسية هي لتحسين وجه روسيا في العالم قال: "المشاركة العسكرية الروسية في الحرب السورية كانت الغاية منها محاربة داعش، والان المشاركة في عودة النازحين هي لكون هناك فرصة سانحة لعودتهم، فالمناطق الآمنة اصبحت متوافرة، سائلا: لماذا ننتظر المرحلة المقبلة؟ مردفا: "لذلك طرحنا العودة الان" .

loading