اللاجئون السوريون

علي حسن خليل: علينا ان ننسّق مع "الشقيقة" سوريا

أحيت حركة "أمل" الذكرى 39 لتغييب الامام الصدر ورفيقيه باحتفال حاشد نظمته في مدينة دورتموند الالمانية حضره وزير المال علي حسن خليل الذي تحدث عن "دور الإمام الصدر في تعميم ثقافة الوحدة والحوار والانفتاح". واعتبر ان "الانتصار الذي تحقق هو بفضل الجيش والمقاومة وكل الشهداء الذين سقطوا دفاعا عن لبنان، فهو انتصار لكل لبنان"، وقال: "علينا ألا نشوه الانتصار بأي خطاب انقسامي يبعدنا عن طبيعة المعركة الجامعة بين كل اللبنانيين وما يمثله هذا الارهاب التكفيري، لان الاستهداف كان لكل اللبنانيين".

باسيل يسأل

طرح وزير الخارجية جبران باسيل سؤالاً عبر صفحته على تويتر وقال: "هل يجوز انتظار ضوء أخضر دولي، لن يأتي قريباً، لتحقيق موضوع وطني وجودي كياني خطير وطارىء مثل موضوع عودة النازحين السوريين الى بلدهم؟" وتابع باسيل بسؤال اخر "هل يمكن ربط موضوع عاجل وضروري ومصيري مثل عودة النازحين السوريين الى بلدهم بموضوع واضح انّه لن يحصل قريباً مثل موضوع رحيل الرئيس الأسد؟" وختم بـ"جواب: انّه زمن الأضحى والتضحية، النصر والانتصار، لبنان الكبير والقوي... انه عهد الانجازات، ولّى زمن الضعف والقبول والانتظار ..."

Advertise with us - horizontal 30
loading