اللواء أشرف ريفي

ريفي: مستمرون بمعركتنا مهما كلف الأمر

هنأ الوزير السابق اللواء أشرف ريفي اللبنانيين بعيد الفصح المجيد الشرقي والغربي، وقال خلال حفل عشاء أقامه على شرف الإعلاميات والإعلاميين في الشمال: "نعم نحن نشكل وإياكم نموذجا للعيش المشترك الذي نجسده في لبنان، ونجعل من هذا الوطن كما قال البابا يوحنا بولس الثاني الراحل، وطن الرسالة". اضاف: "نحن نجمع تقريبا كل الخامات الإعلامية من إعلاميين وإعلاميات من كافة الأقضية الشمالية، مع مرشحينا على لوائح "لبنان السيادة"، وهنا قال ممازحا: "أنصح كل مرشح يحط عينو على إعلامي أو إعلامية حتى يكونوا مستشارين إلكن". وتوجه إلى الأجهزة الأمنية قائلا: "لا رهان لدينا إلا عليكم، وعليكم فقط، نوجه إليكم التحية دائما"، داعيا إياها إلى "عدم إضاعة الوقت في ملاحقة مناصريه والتلهي عن خدمة الوطن وحفظ أمنه وصونه، لدينا تمن عليكم، يا اخوان لا تضيعوا الوقت في ملاحقة عناصرنا ومناصرينا، إتركوا اللعبة الديمقراطية تأخذ مجراها الطبيعي، وأنتم عليكم أن تحفظوا الأمن لتأمين الأجواء الديمقراطية حتى يكون هناك خيار حر للمواطن".

ريفي: اليوم كانت لنا محطة جديدة وغدا المحطات كثيرة

أصدر الوزير السابق اللواء أشرف ريفي، بيانا مساء اليوم جاء فيه: "أهلنا في طرابلس والمنية والضنية، أهلنا في أرض القرار والسيادة والحرية، لا يسعني بعد فيض محبتكم اليوم وعميق إيمانكم في التمسك بلبنان السيادة، إلا أن أتوجه إليكم بالشكر فردا فردا. بكم نستمر في معركة إستعادة الكرامة والعنفوان والسيادة. اليوم كانت لنا محطة جديدة مفعمة بأمل القادم من أيام، وغدا المحطات كثيرة سيسجلها التاريخ في صفحاته كما فعل من قبل، والله ولي التوفيق"

loading