اللواء عباس ابراهيم

ابراهيم: متمسّكون بمنطق الدولة

أكد المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم أن الخلاف والاختلاف أمران واردان والصواب يكون بالاحتكام الى القانون والعدالة وليس الى شيء آخر. وشدد إبراهيم على أن الحوار يبقى المعيار والمدخل الى الصواب والحق والعدالة مؤكدا وقوف الدولة ومؤسساتها مع منطقة البقاع الغارقة في مشاكلها ومآسيها، كما أكد تمسكنا بمنطق الدولة لأن الخلاص هو الدولة. كلام ابراهيم جاء في خلال رعايته مصالحة بين آل شومان في سرعين الفوقا في البقاع.

اللواء ابراهيم لرويترز: حتى الآن... عاد 50 ألف سوري الى بلادهم

في حديث إلى وكالة "رويترز"، أشار مدير عام الأمن العام اللواء عباس إبراهيم إلى أن جهاز الأمن العام نظم عودة 25 ألف سوري بالتنسيق مع دمشق، وأن عدداً مماثلاً غادر لبنان طواعية عائداً إلى بلاده. وقال: "هناك نوعان من العودة: العودة كمجموعات والتي ينظمها الأمن العام، والعودة الفردية الطوعية. إذا ما حسبنا كل هؤلاء صاروا أكثر من 50 ألفا. حتى الآن حوالي 25 ألفا رجعوا كمجموعات عبر الأمن العام وهناك 25 ألفا آخرين رجعوا بشكل فردي خلال هذه السنة". وأضاف: "يوجد دفعة قريبة. عندنا حوالي 1500 اسم، وإذا ما بقينا على هذا النحو من الآن وحتى سنة قد يعود 200 ألف".

loading