المكسيك

بالفيديو: بطل مهما كان الثمن يفقد أعصابه ويصفع صحافيًّا

قام الممثل المكسيكي "إدواردو يانيز" بصفع أحد المراسلين على السجادة الحمراء خلال حفل في هوليوود بسبب سؤال محرج عن ابنه الذي فتح صفحة على منصات التواصل الاجتماعي لجمع التبرعات بغية تصليح سيارته المحطمة. يُذكر أن علاقة "يانيز" بابنه هي علاقة سيئة جدا، وهي محط أنظار الصحافة. وقد سبق أن اتهم الابن والده بتعاطي المخدرات وبلا مبالاته به. إشارة إلى أن "إدواردو يانيز" هو بطل المسلسل المكسيكي "مهما كان الثمن" الذي تابعه المشاهدون في لبنان عبر شاشة الـLBCI وبطل "ماري إيلينا" و "غوادالوبي" اللذين عُرضا عبر شاشة الـmtv إبّان فورة المسلسلات اللاتينية في فترة التسعينيات.

الولايات المتحدة ستختفي من على وجه الأرض!

اكتسبت في الآونة الأخيرة نبوءات حول اختفاء الولايات المتحدة الأميركية شعبية كبيرة على الانترنت على خلفية الكوارث الطبيعية التي تحدث في الولايات المتحدة. فتوقع العراف الفلسطيني زياد سيلفادي أنه سيحدث تسونامي لم يسبق له مثيل في الولايات المتحدة، وبعد ذلك ستحدث كارثة إنسانية كبيرة وبعد ذلك كارثة اقتصادية، وفقا لموقع "روسيسكي ديالوغ". وبدوره العراف إيدغار كيسي توقع اختفاء الساحل الشرقي من نيويورك من على وجه الأرض. وقبل ذلك ستختفي الأجزاء الجنوبية لولايتي كارولينا وجورجيا، عندما تتدفق البحيرات العظمى إلى خليج المكسيك. أما الراهب الفرنسي الذي يطلق عليه "العنكبوت الأسود" فتنبأ بأن يكون الرئيس ال44 للولايات المتحدة أسود البشرة. وكذلك فانغا أكدت أن ستبدأ الدولة بالانهيار في عهد "الملك الأسود". وتوقعت جونا، العرافة والمعالجة أن مصير الولايات المتحدة سيكون كمصير أطلانطس. وقالت لن يبقى هذا البلد موجودا أكثر من 5-6 سنوات وقريبا سيختفي. والمسؤولون عن هذا هم الأميركيون أنفسهم، أو بالأحرى غطرستهم.

loading