النفايات

الحيتان الجائعة

استطاع حزب الله أن يجمع عددا من الأحزاب والمجموعات السياسية في حكومة واحدة، وأحكمت هذه القوى قبضتها على السلطة بعد أن رسم مسار سلوكها الداخلي صفقة نادرة بتوجّه باسيليّ. اتفق من في السلطة على الشعب، وفي يد كل واحد منهم مادّةللتخدير وسيفاً للتخويف وفزّاعةً لتحريك الغرائز وكتاباً وآيات للتجييش، يستعملها كّلها لغسل دماغ جمهوره، ليسكت الأخير ويبصم على "العمياني" على قرارات هذه الحكومة دون أن يشعر بالحاجة إلى محاسبتها أو مساءلة الساكتين على ارتكاباتها. في الحكومة، من انتظر طويلا ليتحكّم بزمام السلطة في لبنان، بعد أنعطّل البلد ونسج تحالفات واتصالات، واعتمد خطاباً متناقضاًمع الخطاب الذي بنى جمهوره على أساسه، وعندما وصل إلى السلطة مارسفساداً وولّد جوعاً لم تشهده الحياة السياسية في لبنان يوماً.

مناقصات النفايات: لماذا فُصل «الكنس» عن «الجمع والنقل»؟

فتح مجلس الإنماء والإعمار، أمس، العروض المالية لمناقصتَي تلزيم أعمال الكنس الخاصة بقضاءي المتن وكسروان من جهة، وقضاء بعبدا من جهة أُخرى، على أساس سنتَي تعاقد.وعن قضاءي المتن وكسروان، فاز ائتلاف شركة «رامكو» اللبنانية مع شركة «التاس يابي سان» التركية بسعر بلغ نحو 3 ملايين و900 ألف دولار سنوياً، علماً بأن الائتلاف نفسه سبق أن فاز بمناقصة تلزيم أعمال الجمع والنقل في قضاءي المتن وكسروان، كما فاز أخيراً بمناقصة جمع وكنس نفايات بيروت لمدة خمس سنوات.

Time line Adv
loading