النفط

النفط يقفز لأعلى مستوياته في عامين ونصف رغم زيادة في الإنتاج

صعدت أسعار النفط أثناء التعاملات إلى أعلى مستوياتها في عامين ونصف العام بدعم من توترات ناجمة عن استمرار الاضطرابات في إيران، العضو بمنظمة أوبك، غطت على زيادة في الإنتاج في الولايات المتحدة وروسيا. وبحلول الساعة 1635 بتوقيت جرينتش قفزت العقود الآجلة لخام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.07 دولار إلى 61.44 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ حزيران 2015. وصعدت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت 1.06 دولار إلى 67.62 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى منذ أيار 2015. وحذر كارستن فريتش المحلل لدى كومرتس بنك من أن الأسعار تواجه تصحيحا نزوليا متوقعا أن يضعف الدعم الذي حصلت عليه الأسعار من الاضطرابات في إيران ما لم يبدأ الوضع في التأثير على إنتاج النفط، وهو ما لم يحدث حتى الآن، أو أن تعيد الولايات المتحدة فرض عقوبات على طهران.

النفط يصعد في تعاملات ضعيفة قبل عطلة عيد الميلاد

ارتفعت أسعار النفط في تعاملات خفيفة لتبقى قرب أعلى مستوياتها منذ 2015 مدعومة بتعهدات من السعودية، أكبر منتج في منظمة أوبك، وروسيا، أكبر المنتجين خارج المنظمة، بأن أي خروج من اتفاق تخفيضات الانتاج سيكون تدريجيا. وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق جلسة التداول مرتفعة 35 سنتا لتبلغ عند التسوية 65.25 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى إغلاق منذ حزيران 2015.

Advertise with us - horizontal 30
loading