النوم

صعوبة الاستيقاظ على المنبه دليل على الذكاء

هل تجد صعوبة في الاستيقاظ من النوم على نغمات المنبه وتعيد ضبطه للنوم دقائق إضافية؟ لا تعني هذه المؤشرات أنك كسول، إنها إشارة جيدة على مستوى الذكاء الذي تتمتع به. بينما يستيقظ البعض باكراً بسهولة وتلقائية من دون الاستعانة بالمنبه، ينام البعض الآخر لساعات أطول، وفي حال استيقظوا باكراً فيفعلون ذلك بمشقة ويحتاجون للوقت للاستيقاظ بشكل كامل من النوم. وأكدت نتائج دراسة علمية حديثة نشرتها المجلة الطبية المتخصصة في النوم "إلفيسيير"، أن من ينام لساعات أطول ولا يحب الاستيقاظ باكراً، أذكى من غيره. والسبب حسب الدراسة، هو أن الجسد في العادة لا يحتاج إلى منبهات للاستيقاظ من النوم لأنه مبرمج للاستيقاظ بشكل طبيعي. ويتفاعل جسد الإنسان بشكل تلقائي مع شروق الشمس كمنبه طبيعي للاستيقاظ وغروبها كفترة النوم، أما المنبه والهواتف المحمولة فهي "دخيلة" على طبيعة النوم والاستيقاظ لدى البشر، وفقاً للدراسة التي نشرها موقع "فرويندين" الألماني.

أفضل طريقة لمعالجة الأرق

توصل علماء من جامعة نورث وسترن الأمريكية إلى نتائج تساعد الناس على التخلص من ظاهرة الأرق واضطرابات النوم. في ظل مشاغل الحياة وظروف العمل اليومية التي نمر بها حاليا، بدأ الكثيرون يعانون من اضطرابات في النوم ومشاكل نفسية جمة سببها التفكير المتواصل. وحول ظاهرة الأرق وآثارها وطرق الوقاية منها، نقلت صحيفة الغارديان عن خبراء أمريكيين قولهم: "لقد توصلنا إلى نتائج تبين أن الذين يحددون أهدافهم في الحياة ويضعون خططا لتحقيقها، أقل عرضة للإصابة باضطرابات النوم من غيرهم، كما هم أقل عرضة للإصابة بتوقف التنفس أثناء النوم والذي قد يؤدي للوفاة أحيانا".

loading