الياس حنكش

حنكش: القوة التي تستعمل بوجه اهالي المنصورية - عين سعادة لم يتم اعتمادها في الاتحاد السوفياتي

اشار عضو المكتب السياسي الكتائبي الياس حنكش الى ان المنطقة حيث يتم مدّ خطوط التوتر العالي في المنصورية - عين سعادة مطوّقة منذ الساعة الخامسة فجراً من قبل جحافل من عناصر مكافحة الشغب والقوى الامنية بوجه حوالي 40 أماً تحاول حماية اولادها من مخاطر التوتر العالي. حنكش وفي حديث لبرنامج نقطة على السطر مع الاعلامية نوال ليشع عبود عبر صوت لبنان 100.5 أكد الوقوف الى جانب اهالي المنصورية - عين سعادة ودعمهم في رفض مدّ خطوط التوتر العالي فوق الارض، مضيفا:" حاولنا خرق الطوق الامني لكننا لم ننجح نظرا لعدد القوى الامنية الكبير". واشار الى ان هناك الكثير من الحلول بدلا من مد هذه الخطوط بين المباني السكنية، مضيفا:" لا نفهم لماذا يبدأ العمل فجرا وكأن هناك تهريبة يتم تمريرها بالغدر والقوة مثل ما عودتنا هذه السلطة".

loading