اوجيرو

ماذا يحصل في اوجيرو؟

تعاني من شح في الأموال، بسبب تأخر وزارة الاتصالات بتسليمها مستحقاتها، على رغم الطلبات المتكررة من الهيئة. وفيما تؤكد الوزارة أن التأخير يعود لعدم توقيع العقد مع الهيئة، ولوجود حكومة تصريف أعمال، فإن مصادر أجيرو تؤكد أن استمرار الوضع على ما هو عليه سيؤدي إلى إعلانها عن عدم قدرتها على تلبية كل طلبات الصيانة التي تصلها من المواطنين

أوجيرو: بعد الإدارة... النقابة إلى الانقسام!

مع استمرار الخلاف بين رئيس مجلس إدارة أوجيرو عماد كريدية الذي يشغل أيضاً منصب المدير العام للهيئة وعضو مجلس الإدارة هادي أبو فرحات الذي يشغل أيضاً منصب مدير الشبكات، والذي عُبّر عنه بوضوح باتهام الاول للثاني بهدر المال العام، وكذلك بفصل نحو 300 من موظفي مديرية الشبكات إلى مديريات أخرى، ها هو الانقسام يمتد ليصبح عموديا مع مقاطعة التيار الوطني الحر للانتخابات النقابية التكميلية في أوجيرو. فقد ذكرت مصادر نقابية أن الأجواء في أوجيرو عشية الانتخابات المقررة في ٢ آب متشنّجة جداً، مع ظهور مقاطعة لافتة من «البيئة العونية» للانتخابات، والتي انسحبت أيضاً لتشمل موظفين آخرين. وتلفت المصادر الى أن هذه المقاطعة وإن كانت سياسية وترتبط بالخلاف

Advertise
loading