بشار الأسد

قلب الفنانة السورية الثائرة مي سكاف توقّف: لن أفقد الأمل، ليست سوريا الأسد

توفيت الفنانة مي سكاف عن عمر يناهز الـ 49 عاماً جراء نوبة قلبية، تعرّضت لها خلال وجودها في فرنسا، وفق المعلومات الأولية. سكاف رفعت الصوت منذ انطلاقة الثورة السورية، معلنة رفضها لنظام الأسد، وتم اعتقالها خلال تظاهرة سلمية مع عدد من المثقفين لتطلق بعد ذلك بأيام وتحدد موعد لمحاكمتها، ثمّ غادرت سوريا في شكل سري مع ابنها متوجهة إلى الأردن، لتنتقل بعدها إلى فرنسا في العام 2013. آخر ما كتبته سكاف في حسابها عبر "فايسبوك": "لن أفقد الأمل، إنها سوريا العظيمة وليست سوريا الأسد".

Time line Adv

فاروق الشرع في المستشفى...لكنه لم يمت!

أكّدت مصادر مقرّبة من وزير الخارجية السوري السابق فاروق الشرع لـ"الجديد" أن لا صحة لما يتم تداوله عن وفاته.وكان ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي قد تداولوا خبرًا مفاده أن الشرع بات في ذمّة الله، وسرعان ما انقسموا بين من نعى السياسي السوري وبين من اعتبر أن الخبر غير صحيح. شغل الشرع، وهو من مواليد عام 1938 وابن مدينة درعا، منصب نائب رئيس الجمهورية، كما عُيّن وزيرًا للخارجية السورية بين عامي 1984 و2006. ويعتبر الشرع من السياسيين المقربين من الرئيس السوري السابق حافظ الأسد، وقد عرف بـ"الرجل الأيديولوجي" الذي يحسن السباحة في بحر السياسة الواقعية. وقد برز اسمه مجدداً مطلع العام الجاري، بعد أن انتشرت أخبار تفيد بأن المعارضة اقترحت اسمه ليترأس مؤتمر "سوتشي" للحوار السوري الذي عُقد أواخر شهر كانون الثاني الفائت، إلا أن الخبر لم يكن صحيحًا.

Jobs
loading