تلفزيون

خاص: بين محمد قيس وزينة مكي...فيلم!

بعدما كشف المخرج سليم الترك مؤخراً لـkataeb.org، عن كتابته وإخراجه لفيلم سينمائي جديد تتداخل فيه الأدوار التشويقية والرومانسية والإجتماعية والكوميدية في آنٍ معاً، وسيُباشر بتصوير مشاهده بعد حوالى شهر ونصف الشهر. علمنا اليوم أن هذا الفيلم سيُقسّم الى حلقات عدة وكل واحدة منها ستحمل قصةً معينة ومدتها 7 دقائق، وسيُعرض بعد شهر رمضان المبارك على فضائيات عربية متعددة. اما البطولة فقد أُسندت الى الإعلامي محمد قيس والممثلة زينة مكي، كما ستكون للراقصة نغم مشاركة لافتة، اضافة الى ممثلين من جنسيات عربية مختلفة.

دنيا سمير غانم بين الغناء والتمثيل

تواصل الفنانة "دنيا سمير غانم "العمل على ألبومها الغنائي الجديد الذي انتهت من تسجيل عدد من أغنياته، حيث من المقرر أن تنتهي من بقية تفاصيله خلال الأسابيع القليلة المقبلة لتتفرغ لمسلسلها الجديد الذي تخوض به السباق الرمضاني المقبل، ولكنها لم تستقر على اسمه حتى الآن، وتتعاون فيه مع المخرج أحمد الجندي والمؤلف مصطفى صقر. يُذكر أن آخر أعمال دنيا الدرامية هو فيلم "لف ودوران" مع الفنان أحمد حلمي.

سمية الألفي تعترف: فاروق الفيشاوي ضعيف امام الجنس الاخر!

بعد غياب دام 12 عامًا، ظهرت الفنانة سمية الألفي في الإعلام، من خلال برنامج "فحص شامل" الذي تقدمه الإعلامية راغدة شلهوب على قناة الحياة الفضائية، وخلال الإعلان الترويجي للحلقة، خرجت الألفي بالعديد من التصريحات الجريئة، منها أن أول حب في حياتها كان فاروق الفيشاوي، وكانت في العشرين من عمرها. وأضافت سمية "وقتها كان هناك من يحبني أكثر من فاروق" ، كاشفة عن أول هدية من فاروق الفيشاوي لها وهي عبارة عن وردة وشوكولاتة ولبان ، ومن أبرز الموضوعات التي ستتحدث عنها سمية الألفي قرار اعتزالها المفاجئ الذي لم تخطط له، وأنها لم تفكر يومًا في الحجاب. وكشفت أنها علمت بخيانة زوجها الفنان فاروق الفيشاوي ولكنها تقبلت الأمر، قائلة: "أؤمن أن الخيانة هي خيانة المشاعر وليس الجسد"، مبررة خيانة فاروق لها بأنه "ضعيف أمام الجنس الأخر". وعن علاقتها بفاروق حاليًا قالت أن العلاقة بينهما لم تنقطع في أي وقت رغم انفصالهما بسبب إبنيهما أحمد وعمر وحفيدتهما لينا، اللذان يحرصان على مصلحتها رغم كل شيء، وخلال البرومو قالت سمية الألفي إنها منذ البداية كانت رافضة فكرة عدم الاعتراف بحفيدتها.

loading