تيار المستقبل

على طاولة مجلس الوزراء...مشهد فاضح في توزيع المغانم!

بدا الوزراء وكأنهم يدخلون مرحلة الصوم عن الكلام فاسترسَلوا في نقاش في جلسة مجلس الوزراء امس امتدّ لسِتّ ساعات في بنود عادية وتقنية استظلت الخلفيات السياسية بخجل وظهرت فيها المحاصصة واضحة. وقد صُنّفت الجلسة هادئة قياساً على الجلسات السابقة ولم يخرج فيها الوزراء عن الاطار السياسي الذي رسَمه رئيس الجمهورية في مقاربة الملف الفلسطيني والاقليمي الخطير وفي دعوة اللبنانيين الى البناء على الايجابيات، ورئيس الحكومة في الدعوة الى الحفاظ على البلد «لأننا مقبلون على مرحلة جديدة تحتاج الى الهدوء والتوافق في مواجهة التحديات والغليان الاقليمي وما تشهده المنطقة التي تسير نحو المجهول»، على حد قوله. ولم يتمكن مجلس الوزراء من إنجاز كل جدول الاعمال فقرر عقد جلسة اخيرة قبل ظهر الاثنين المقبل في قصر بعبدا.

Time line Adv

أوساط الحريري: المحاسبة والمساءلة مطلوبتان بعد الانتخابات

اعتبرت أوساط بيت الوسط، أن الإجراءات التي اتخذها الرئيس سعد الحريري، بحل ماكينة تيار المستقبل الانتخابية، وقبول استقالة الرجل الثاني في التيار نادر الحريري، وتعيين محمد منيمنة بديلاً عنه، وإقالة وسام الحريري وغيره من مسؤولي الصف الأول في التيار، بأنه إجراء يحصل في كل الأحزاب، بعد كل استحقاق بحجم الاستحقاق النيابي الذي خسر فيه التيار 15 مقعداً نيابياً، وبالتالي فإنه من الخطأ السكوت عن خسارة بهذا الحجم”، حتى ولو أن الحريري برأي مصادر متابعة، أراد التقليل من هذه الخسارة لدى استقباله قبل يومين المهنئين في بيت الوسط، وفي المهرجان الفني الذي أقيم بالمناسبة في ساحة الشهداء في الليلة نفسها.

Jobs
loading