جبران باسيل

لا بوادر ايجابية لتكشيل الحكومة وباسيل يرفع الحصة التي يطالب بها!

أفادت معلومات لصحيفة "الاخبار" أن النائب جبران باسيل رفع الحصة التي يُطالب بها فريقَا رئاسة الجمهورية - التيار الوطني الحرّ، من 9 وزراء إلى 11 وزيراً، على أن تضمّ وزيراً عن الطائفة السنية وآخر عن الطائفة الدرزية. في مقابل حصول القوات على ثلاث حقائب، وتيار المردة على حقيبة واحدة، مع وضع فيتو على تولّي المردة حقيبة الأشغال، بحسب الطرح الذي قدّمه باسيل.

ترتيبات أوروبية لترسيم الإستقرار.. واستعجال فرنسي لتأليف الحكومة

أكدت مصادر دبلوماسية رفيعة المستوى لـ«اللواء» ان اجتماعاً عقد في العاصمة الفرنسية باريس بين الرئيس المكلف سعد الحريري ووزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، بمتابعة فرنسية مباشرة، وبتكليف مباشر من الرئيس الفرنسي عمانويل ماكرون. وكشفت المصادر ان الترتيبات الجارية، هي جزء واسع من ترتيبات أكبر في المنطقة، لتحصين الوضع المستقر في لبنان، بدءاً بخطوة فورية تتمثل بتأليف الحكومة الجديدة، من دون إبطاء، تمهيداً للشروع في إجراءات اقتصادية تقتضي ضبطاً مالياً فورياً وكبيراً، لتحسين القدرة على خدمة الدين العام الذي تجاوز 150٪ من الناتج المحلي الإجمالي في نهاية 2017، وفقاً للبيان الصادر عن المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي.

Advertise with us - horizontal 30
loading