حريق

ارتفاع عدد ضحايا حرائق كاليفورنيا.. وبلدة مُسحت عن الخريطة!

ارتفع عدد ضحايا الحرائق في ولاية كاليفورنيا الأميركية إلى 59 قتيلا، فيما نشرت السلطات لائحة تضم 130 شخصا ما زالوا في عداد المفقودين، في أفدح كارثة حرائق غابات من نوعها في تاريخ البلاد.ومعظم المفقودين هم من بلدة باراديس في شمال كاليفورنيا، والتي مسحت فعليا عن الخريطة من جراء الحريق الذي أطلق عليه "كامب فاير" واندلع الأسبوع الماضي.وقال قائد الشرطة المحلية في المقاطعة كوري هونيا، الأربعاء، إن 461 شخصا و22 من الكلاب المدربة يشاركون في عمليات البحث عن المفقودين، وإنه تم تسريع فحوص الحمض النووي للتعرف على الضحايا.

الحريق الأكثر تدميراً في تاريخ كاليفورنيا

خرجت الحرائق المنتشرة في أنحاء مختلفة من كاليفورنيا عن السيطرة، وأسفرت نتائجه عن مقتل 9 أشخاص وفقدان 35 شخصاً، بالإضافة إلى دمار أكثر من 6700 منزل وشركة، مما يجعله الحريق الأكثر تدميراً في تاريخ الولاية. وتحركت ألسنة اللهب سريعاً نحو منطقة باراديس مما أجبر الكثير من السكان على ترك سياراتهم للنجاة بأرواحهم، بحسب موقع "الدايلي ميل" البريطاني.

Time line Adv
loading