حزب القوات اللبنانية

محفوض: حملة مشبوهة ضد بكركي وبعض رجال دين يعملون بمثابة مخبرين

اعتبر رئيس حركة التغيير ايلي محفوض ان هناك حملة مشبوهة ضد بكركي حيث أن بعض رجال دين يعملون بمثابة مخبرين سطّروا تقارير بأقلام إستخبارية تحرّض على البطريرك الماروني مار بشارة الراعي خاصة بعد مواقفه الاخيرة وهناك من يتقمّص اليوم دور غازي كنعان ورستم غزالة بزمن الاحتلال السوري حيث التخريب والتأليب والتحريض.

حاصباني: لا تزال هناك عراقيل امام الحكومة

أكد نائب رئيس الحكومة وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الاعمال غسان حاصباني "أننا نتمنى ألا يكون هناك تدخل خارجي بتشكيل الحكومة في لبنان ولكن إذا كان هناك أحد يعمل بإيعاز خارجي لتأخير تشكيل الحكومة فهذا أمر يعنيه"، مشيرا إلى أن "رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري يعملان معا لتشكيل ‏الحكومة". وأوضح حاصباني في حديث لبرنامج "ضروري نحكي" عبر OTV أنه "لا تزال هناك عراقيل امام الحكومة الحالية وكلنا مسؤولون عن النهوض بالبلد والسير به قدما وكل من يقدم تسهيلات ‏للحكومة يساهم بإنجاح العهد،" مضيفا: "كل يوم تأخير في تشكيل الحكومة يكلفنا أشهر من العمل لإعادة تصحيحه"، متسائلا "لماذا نستهون دور نائب رئيس الحكومة؟ فدوره كبير جدا وهو أنيط بالطائفة الأرثوذكسية منذ الاستقلال وعليه دعم رئيس ‏مجلس الوزراء".

باسيل عن ولادة الحكومة: صلّوا معنا

في إطار مسعاه لحلّ العقدة السنّيّة المتمثّلة بمطالبة النواب السنّة الستّة المستقلّين بمقعد وزاري في الحكومة المُزمع تأليفها، زار وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، يرافقه النائب ابراهيم كنعان البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي. باسيل أعلن أننا اخذنا بركة البطريرك بعد بركة المفتي، لافتا الى أن العقدة مهما كان توصيفها هي في النهاية وطنية ولا احد يستفيد من الصدام، مشددا على أن بكركي مرجعية وطنية ولا بد من أخذ رأيها وسنتابع المهمة متسلّحين ببركتها.

loading