حسن فضل الله

فضل الله: الحكومة نيّمت الموازنة شهرين ونصف ومؤتمر باريس ألزم اقرارها

أكد عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب الدكتور حسن فضل الله ان الحكومة "نيّمت" الموازنة شهرين ونصف في الادراج ومؤتمر باريس الزمنا اقرارها. وشدد على ان موازنة عام 2018 مستعجلة ولا تحمل رؤية اقتصادية، وتابع متسائلاً "لماذا الموازنة يجب ان تبقى مثقلة بالدين العام؟ هذه السياسة يجب ان يعاد المناقشة فيها". واضاف " لاي مشاريع نقوم بالاقتراض من باريس؟ في التسعينات كان التفكير السائد "ان نقترض ونرد الدين بعد ثلاثين سنة" واليوم نعيد الكرّة ونورث الاجيال المقبلة دينا اكبر". ولفت فضل اللهفي مداخلة له اثناء مناقشة موازنة العام 2018، إلى ان النظام السياسي في لبنان ديموقراطي ورغم ذلك هناك محاولة ليكون عمل النواب اشبه بنادٍ لرجال الاعمال لكن الدور الاساسي لنا هو التشريع والدور الآخر هو الرقابة ومحاسبة السلطة التنفيذية، والمجلس النيابي لم يستطع القيام بهذا الدور في السنوات الماضية. وقال " مُنعت الادارة في وزارة المالية منذ التسعينات من انجاز حسابات الدولة إلى ان بات هناك قرار في وزارة المالية الحالية ونحن بانتظار هذه الحسابات وهناك خلل فاضح في الحسابات، كلنا نعلم من المسؤول عن عدم انتظام عمل المؤسسات طيلة الحقبات الماضية". وختم موضحا ان اي مناقصة تتم خارج ادارة المناقصات هي مناقصة مشبوهة، ومشددا ان الشفافية وتكافؤ الفرص بين الشركات امر ضروري.

فضل الله: لا نخوض الانتخابات من أجل أن ننتصر على أحد

قال عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب حسن فضل الله: "نحن في حزب الله لا نخوض هذه الانتخابات من اجل ان ننتصر على احد، ولا من اجل ان نحقق اغلبية نيابية، ولا من اجل ان نصادر احدا، بالعكس، في النسبية ليس هناك تكسير عظم، لا تربح لائحة واحدة، في النسبية كل من لديه تمثيل يستطيع ان يدخل الى المجلس النيابي من حلفائنا ومن خصومنا، مضيفا: نحن خضنا معركة القانون الانتخابي من اجل حسن التمثيل ومن اجل مواطن مسؤول، ولا عذر لمواطن بعد اليوم، فالذي يجلس في البيت هو الذي يتحمل المسؤولية، ومن لا يختار الاختيار الصحيح هو من يتحمل المسؤولية". وتابع فضل الله: "نحن أسهمنا مساهمة كبيرة في تحقيق هذا الانجاز لتنظيم المؤسسات وليكون هناك محاسبة من مجلس النواب للحكومة والمؤسسات الاخرى، لان مجلس النواب هو اهم مؤسسة والنظام النسبي هو اهم خطوة اصلاحية في تاريخ الدولة اللبنانية، نحن نقبل على هذه الانتخابات من اجل ان يكون لدينا مجلس نيابي يعكس التمثيل الحقيقي لكل الشعب اللبناني".

loading