حقول الغاز

توتال: أعلمنا لبنان منذ 25 سنة بوجود الغاز والنفط...فلماذا اُبقيَ الأمر سرياً؟

ذكرت النشرة الشهرية التي تصدرها شركة «توتال» الفرنسية المختصة بالتنقيب عن النفط والغاز في العالم، وهي من اكبر شركات النفط والغاز في العالم وتُعتبر الشركة الثالثة من حيث حجمها وقوتها، ان المسؤولين في لبنان كانوا يعلمون منذ 25 سنة ان هنالك حقول نفط وغاز في البحر اللبناني وفي المياه الإقليمية التابعة الى لبنان، إضافة الى المياه الدولية. كما ان الشركة أعلمت المسؤولين اللبنانيين عن وجود نفط على البر اللبناني، كذلك وجود النفط في البحر، إضافة الى حقول كبرى من الغاز، وان وفدا من شركة توتال الفرنسية زار لبنان وابلغ المسؤولين فيه من ان ثروة نفطية وثروة من الغاز كبيرة تتواجد في البحر اللبناني وعلى الأراضي اللبنانية، وان شركة توتال مستعدة للبدء بالتنقيب عن الغاز والنفط في لبنان.

غازبروم: صادرات الغاز لألمانيا بلغت مستوى قياسيا في 2016

قالت غازبروم الروسية إن صادراتها من الغاز إلى ألمانيا ارتفعت إلى مستوى قياسي العام الماضي وإنها زادت منذ بداية هذا العام. وأضافت الشركة أنها صدرت 49.8 مليون متر مكعب من الغاز إلى ألمانيا في 2016 لتتجاوز الرقم القياسي المسجل في 2015 البالغ 45.3 مليون متر مكعب. وألمانيا أكبر سوق خارجية لغازبروم المملوكة للدولة والتي تمد أوروبا بثلث احتياجاتها من الغاز. يثير هذا المخاوف في أوروبا من أن المنطقة شديدة الاعتماد على الغاز الروسي. وزادت هذه المخاوف منذ أدت خلافات بشأن الأسعار بين موسكو وكييف في تعطيل الإمدادات عقب سيطرة روسيا على شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في آذار 2014. وساعد انخفاض أسعار الغاز على تحفيز الطلب على الغاز الروسي حيث ترتبط أسعار عقود غازبروم طويلة الأجل بسعر النفط بتفاوت زمني يبلغ ما بين ستة إلى تسعة أشهر.

loading