روسيا

مبادرة روسية وسط تقاذف كرة التعطيل

برزت المعطيات التي تحدثت عن تحرك روسي محتمل للدفع نحو انجاز تأليف الحكومة وذلك في ظل اللقاء الذي جمع أمس في موسكو رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب تيمور جنبلاط ونائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف في حضور مسؤول ملف لبنان وسوريا وفلسطين أندريه بانوف، والنائب وائل أبو فاعور والدكتور حليم بو فخر الدين. وبعدما شكر جنبلاط الجانب الروسي على جهوده التي أدت الى إطلاق الدفعة الاولى من المختطفين والمختطفات لدى تنظيم "داعش" في منطقة السويداء، جرى عرض الوضع في لبنان في ظل استمرار المراوحة في تشكيل الحكومة، فأكد بوغدانوف "استعداد روسيا للقيام بكل الاتصالات اللازمة من أجل السير قدماً في تشكيل الحكومة لمواجهة كل الاستحقاقات المقبلة بحكومة وحدة وطنية تمثل الجميع وتحمي الإستقرار الداخلي، كما أكد حرص روسيا على لبنان". وأصدرت وزارة الخارجية الروسية بياناً عن اللقاء جاء فيه: "تم خلال اللقاء تبادل الآراء بشكل مفصل حول تطور الوضع في لبنان مع التركيز على ضرورة تشكيل حكومة الوحدة الوطنية برئاسة رئيس الوزراء الشيخ سعد الحريري في أقرب فرصة. وأكد الجانب الروسي موقفه الثابت الداعي لدعم سيادة لبنان المتعدد الطائفة، واستقلاله ووحدة أراضيه وعدم السماح بالتدخل الخارجي في شؤونه الداخلية". وصرح النائب ابو فاعور ليلاً من موسكو: "ان ثمة مبادرة روسية مرتقبة في اتجاه لبنان قد تحرك الركود القائم على صعيد عملية تأليف الحكومة ".

Advertise
loading