سعد الحريري

الهيئات الاقتصادية تترقّب وعد الحريري

قطع الرئيس المكلّف تشكيل الحكومة سعد الحريري وعداً للبنانيين باقتراب موعد ولادة الحكومة العتيدة في خلال أسبوع أو أسبوعين، فهل تتطابق معه نيات "التسهيل" في التشكيل مع نيات "المحاصصة" في التوزيع، كي يتمكّن من الوفاء بوعده وتتألف الحكومة المنتظرة؟! الهيئات الاقتصادية أول مَن سارع إلى القيام بجولة على المسؤولين لمطالبتهم بالتعجيل في تأليف الحكومة، كونها "أمّ الصبي" والمسؤولة المباشرة عن إنتاجية القطاع الخاص واستثماراته ونموّه، على حدّ ما أفادت به مصادر الهيئات "المركزية"، محذّرة من عواقب الجمود القاتل الذي يشلّ القطاعات الاقتصادية في البلد بفعل تأخر تشكيل الحكومة.

العُقد على حالها... ولقاء الحريري - باسيل لم ينضج بعد!

لا جديد في الصورة الحكومية سوى نيّات يجري التعبير عنها بين حين وآخر، ولكن بلا ترجمة فعلية تُتبع الاقوال بأفعال تدخل الحكومة الضائعة حتى الآن، الى غرفة الولادة. وفي هذا الجو المقفل، بادَر الرئيس المكلف سعد الحريري الى حَقن مسار التأليف بجرعة تفاؤلية بقرب ولادة الحكومة خلال 15 يوماً.

Jobs
loading