سعد الحريري

هل طلبت الحكومة من فرنسا تعديل بنود سيدر؟

استغرب مصدر وزاري رفيع ما أُشيع أخيراً عن أن الحكومة اللبنانية تدرس الاتصال بالحكومة الفرنسية باعتبارها القيّمة على مؤتمر "سيدر" والتمني عليها تعديل البنود الواردة فيه بما يتلاءم ومشروع الموازنة للعام الحالي. وأكد، في حديث الى صحيفة الشرق الاوسط ،الا صحة لكل ما يشاع على هذا الصعيد، وإن الحكومة تلتزم كلياً بما تعهدت به أمام الدول والصناديق والمؤسسات المالية من أجل مساعدة لبنان للنهوض من أزماته الاقتصادية وإعادة تأهيل البنى التحتية لخلق مزيد من فرص العمل، علماً أن "سيدر" لم يلحظ أي آلية للتعديل. هذا ونقل زوار رئيس الحكومة سعد الحريري عنه أنه آن الأوان للإفادة من "سيدر" معتبرا انه يجب الوصول إلى ما يطمحون إليه. وشدّد الرئيس الحريري على الإسراع في إقرار الموازنة لأنه لا مصلحة في التباطؤ أو في افتعال مشكلات هامشية من شأنها أن تعيق إقرارها.

loading