سليم الصايغ

الصايغ: نخشى من تطبيع مع فكرة ان هناك شريكاً للجيش والسلاح اللبناني الشرعي

زار نائب رئيس حزب الكتائب الوزير السابق سليم الصايغ الصرح البطريركي في الديمان حيث التقى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي. الصايغ اعرب بعد اللقاء عن خشيته من حصول تطبيع ثقافي وسياسي في لبنان مع فكرة ان هناك شريكاً للجيش اللبناني وللسلاح اللبناني الشرعي وان هذا العمل الذي يقوم به الاخرون هو تكاملي مع دور الجيش، محذراً من خطورة هذا الامر لانه يعوّد الناس على فكرة ان هناك شرعيتين في لبنان وليس شرعية واحدة، الاولى تأتمر بأوامر السلطة اللبنانية واخرى بأوامرها الذاتية واوامر سلطة غير لبنانية.

Advertise with us - horizontal 30
loading