سوريا

إيران تستعرض صاروخا باليستيا... لا يرصده الرادار

أجرت وزارة الدفاع الإيرانية، اليوم الأحد، عرضا لصاروخ "ذوالفقار" الباليستي محلي الصنع والذي تقول إن "الرادار لا يمكنه رصده ". وأوضحت وكالة "فارس" الإيرانية أن العرض جرى في جامعة "أمير كبير" بالعاصمة طهران، مشيرة إلى أن خصائص هذا الصاروخ الباليستي تشمل مداه، الذي يتراوح بين 700 و 750 كيلومترا، وقدرته على التخفي من الرادار، واعتماده على الوقود الصلب. وأضافت الوكالة أن طول الصاروخ يبلغ 8.86 متر ويصل قطره إلى 61 سنتمترا ويتجاوز وزنه 450 كيلوغراما. ويعتبر الصاروخ "ذوالفقار" ضمن جيل الصواريخ "فاتح" وهو من الصواريخ الدقيقة جدا، حسب الوكالة، مع القدرة على إبطال مفعول الأمواج الإلكترونية المستخدمة من قبل العدو لحرف الصاروخ عن الهدف. وكانت إيران قد قالت أنه تم إطلاق صواريخ "ذوالفقار" من قبل الحرس الثوري من غرب إيران لتدمير مواقع لتنظيم "داعش" الإرهابي في دير الزور بسوريا يوم 18 يونيو/حزيران من العام الماضي.

مصادر معارضة: لبنان يسير نحو تكرار تجربة انتخابات ١٩٩٢ بالشروط السورية

قالت مصادر سياسية معارضة لـ"الجمهورية": "إنّ التسوية الاولى قبل سنة أنتجَت المحاضصة الرئاسية والحكومية وقانونَ الانتخابات بشروط "حزب الله" وسَمحت بتهريب مراسيم النفط في مقابل التخلّي عن سيادة الدولة وإلحاقها بالمحور الايراني، وجاء تعويم التسوية ليكرّسَ محاصصةً نيابية تنتجها انتخابات يسعى "الحزب" من خلالها الى إحكامِ سيطرته على مفاصل الدولة اللبنانية من خلال السلطة التشريعية في مقابل تلزيمٍ مشبوه لملفّ النفط". وسألت: "فبماذا تفسّر السلطة الحاكمة للّبنانيين دعوةَ الهيئات الناخبة وتحديد موعد الانتخابات، في وقتٍ يَعرف الجميع أنّ آخِر اجتماع للّجنة الوزارية المخوّلة تطبيق قانون الانتخاب انفضّ قبل استقالة الحكومة على خلافات عميقة؟ وكيف حُلّت هذه المشكلات والعُقد والخلافات فجأةً من دون ايّ اجتماع جديد للّجنة؟"

loading