سوريا

جرود عرسال بعد الفطر... والصيف حارّ

أن يقول وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إنّ إسرائيل باتت أقرب من أيّ وقت مضى إلى الاتفاق مع الفلسطينيين، فهذا يعني أنّ ثمّة تقدّماً كبيراً وجدّية كاملة للجهود الأميركية الحاصلة لإنجاز تسوية فلسطينية - إسرائيلية.فزعيم حزب «إسرائيل بيتنا» اليميني المتطرّف كان من أشدّ معارضي التسوية مع الفلسطينيين والقائمة على أساس الدولتين، وبموقفه هذا تبدو العقبات الإسرائيلية آيلةً إلى الانحسار. ويضيف ليبرمان في معرض تعليلِه لموقفة الجديد، أنّ الفرَص للعلاقات الكاملة مع العالم العربي قد تُقنع حكومة بنيامين نتنياهو بقبول الاتفاق، مشيراً إلى صفقة مع مَن صنّفها دولاً عربية معتدلة تشمل فتح السفارات وعلاقات تجارية وطيران مباشر.

loading