عكار

حزب وهاب للبعريني: لولا لم ينقذوك مقابل أن تخون أباك لكنت في السجن

رأى النائب وليد البعريني، خلال مؤتمر صحافي في مكتبه في المحمرة العكارية، أن الفتنة نائمة ولعن الله من أيقظها، معتبرا أن الوزير السابق وئام وهاب قطع كل الخطوط وبات الأسلوب الذي يستخدمه في مهاجمة الناس فتنويا يرفضه كل شريف لبناني.وقال: "وهاب رجل لا يحترم كرامة الناس، وأهل الجبل والموحدون الدروز الذين نجلهم، يرفضون هذا الأسلوب، ونحن ندعو إلى نفي وهاب من كل لبنان لأن وجوده ضرر على كل لبناني وبات صوتا فتنويا يهدد البلد".أضاف: "صحيح أن الدولة سقفنا والقلم شعارنا، ولكن هذا الشعار سيمضي التوجه السليم المحق لإسكات أبواق الفتنة، وعندما يمضي هذا القلم يبقى هناك تفسير آخر وعمل آخر وكل شخص يفهمها على طريقته".

Advertise
loading