فارس سعيد

سعيد: هل المصالح تكمن في ضم حزب متّهم بالارهاب إلى الحكومة؟

اعلن النائب السابق فارس سعيد انه لن يطعن في نتائج الانتخابات النيابية قائلاً "خرجنا من المعركة في ظل تحديد الاحجام ومن الطبيعي ان نسمع عن الحصص اما الموضوع الذي ينتظره اللبنانيون هو ايجاد حل او بداية حل لمشاكلهم".وسأل سعيد في حديث لصوت لبنان 100.5 "هل الحكومة سترسم الحدود الفاصلة بين الدولة وسلاح حزب الله في ظل التوتر الاميركي – الايراني خصوصا بعد اعتبار ان لا فرق بين الجناح السياسي والعسكري لحزب الله؟ وتابع "هل الاطراف اللبنانية تدرك ان حزب الله يشكل حالة خاصة موصوفة بالارهاب؟"وشدد سعيد على ان المعركة الحقيقية هي تشكيل حكومة تدافع عن مصالح الشعب اللبناني، سائلا "هل المصالح تكمن في ضم حزب متّهم بالارهاب إلى الحكومة وهل من ادراك ان المعركة تتخطى عملية تحديد الاحجام؟"وختم قائلا "المعركة الحقيقية ليست معركة تحديد احجام، انما هي معركة رسم الحدود بين مصلحة الدولة واللبنانيين وبين مصلحة حزب الله في ظل العقوبات".

سعيد: لدى شباب الكتائب الصدق والحيوية والاستقامة

غرّد النائب السابق فارس سعيد على صفحته على موقع تويتر وقال: "ترافقت مع شباب الكتائب خلال الانتخابات واكتشفت لديهم الصدق والحيوية والاستقامة واي كلام آخر يهدف الى تعكير العلاقة معهم ولكنهم ولن ينجحوا."

loading