فلاديمير بوتين

بوتين يرفض استقبال وزير الخارجية البريطاني !

أكد دميتري بيسكوف الناطق الرسمي باسم الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لا يعتزم استقبال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون خلال زيارة الأخير المزمعة إلى روسيا. وفي تعليق مقتضب بهذا الصدد، قال بيسكوف اليوم: "من غير المقرر أبدا عقد لقاء كهذا"، في إشارة ضمنية إلى استقبال بوتين لجونسون إذا ما زار الأخير موسكو. وزارة الخارجية البريطانية من جهتها، ذكرت في تعليق على زيارة جونسون المنتظرة إلى روسيا في غضون الأسابيع القليلة المقبلة، أنها تأتي بدعوة من نظيره الروسي سيرغي لافروف، قائلة: "سوف تركز مباحثات جونسون ولافروف على سبل تطوير العلاقات الثنائية بين لندن وموسكو، وعلى جملة من القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك بما فيها الأزمتان السورية والأوكرانية اللتان تتبنى بريطانيا وروسيا مواقف متباينة بالكامل حيالهما".

Advertise

في الاستدراك الروسي

سقطة الروس في إشاعة قصة إعداد مشروع دستور جديد لسوريا، كان لا بد لها من استدراك: وزير الخارجية سيرغي لافروف قال إن المشروع جاء بعد «اقتراحات» من حكومة بشار الأسد و«المعارضة» و«دول المنطقة».. فيما راحت الناطقة باسم الوزارة (ذاتها!) ماريا زاخاروفا الى القول بأن السوريين «هم الذين يقررون كل شيء (...) ولا أحد سيملي عليهم شيئاً»! الاستدراك لا يعني عدم وجود المشروع الذي وضعه «خبراء روس»، بقدر ما يعني انتباه موسكو، الى أن أسلوبها يكاد أن ينسف سعيها الحثيث (والمستجد) للعب دور الوسيط شبه الوحيد بين فرقاء النكبة السورية، بعد أن أمعنت في لعب دور الطرف الواقف في الصف المضاد والمعادي والمقاتل لعموم السوريين.

loading