فيفا

تغريم البانيا بسبب الألعاب النارية وعقوبات لفرق في اميركا الجنوبية

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إنه عاقب البانيا بغرامة قدرها 100 ألف فرنك سويسري (100500 دولار) بعد أن تسببت جماهيرها في توقف اللعب خلال مباراة خارج ملعبها ضد ايطاليا في تصفيات كأس العالم الشهر الماضي عن طريق اشعال ألعاب نارية. كما عاقب الفيفا الارجنتين والمكسيك والبرازيل بسبب هتافات جماهيرها ضد المثلية الجنسية في اشارة للحملة المتنامية ضد الاهانات الموجهة في المعتاد لحراس مرمى الفريق المنافس. وأوقف مشجعو البانيا اللعب لنحو عشر دقائق في الشوط الثاني من المباراة التي أقيمت في باليرمو ليقرر الحكم اخراج لاعبي الفريقين من الملعب.

بلاتيني يوجه انتقادات شديدة لبلاتر

وجه ميشيل بلاتيني الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم انتقادات شديدة إلى سيب بلاتر الرئيس السابق للاتحاد الدولي (الفيفا) قائلا إن المسؤول السويسري كان مصرا على جعله "ضحيته الأخيرة." وحظر على بلاتيني وبلاتر ممارسة أي نشاط متعلق بكرة القدم لمدة ثمانية أعوام قبل أن تتقلص العقوبة لاحقا بسبب مدفوعات من الفيفا بقيمة مليوني فرنك سويسري (مليوني دولار) إلى بلاتيني في 2011 بموافقة بلاتر مقابل عمل قام به القائد السابق لفرنسا على مدار عقد من الزمن قبل ذلك. وقال بلاتيني إن بلاتر (81 عاما) هو أكثر شخص أناني قابله في حياته. وأضاف في مقابلة مع صحيفة لوموند "كان يعتقد أنه سيكبر وينتهي ويموت ثم يدفن في الفيفا. هذه كانت أمنيته.

برشلونة ينتقد العقوبة "غير العادلة" من الفيفا ضد ميسي

انتقد برشلونة قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بإيقاف ليونيل ميسي أربع مباريات دولية بعدما أهان حكما في مباراة للأرجنتين أمام تشيلي بتصفيات كأس العالم الأسبوع الماضي. وفرضت لجنة الانضباط بالفيفا عقوبة على ميسي بالإيقاف وغرامة عشرة آلاف فرنك سويسري (عشرة آلاف و69 دولارا) ولم يشارك اللاعب الأرجنتيني في الخسارة 2-صفر أمام بوليفيا يوم الثلاثاء. وقال برشلونة "يعبر نادي برشلونة عن دهشته واستيائه من قرار لجنة الانضباط بالفيفا بإيقاف ليونيل ميسي عقب مباراة في تصفيات كأس العالم بين الأرجنتين وتشيلي."

loading