قوى 14 آذار

شمعون: رحم الله فريق 14 آذار

كشف رئيس حزب «الوطنيين الأحرار» النائب دوري شمعون لـ«الشرق الأوسط» أن حزبه «خرج من قوى 14 آذار، بعدما تنكر الحلفاء له ولمواقفه ولدوره، حيث حرموا حزبه الذي يضج بالكفاءات الحزبية والعلمية من إعطائه وزيرا»، مبديًا أسفه، لكون «حزب الله الذي يسيطر على البلد برمته ومن يمسك بمفاصل الحكومة، هو من وزّع الحصص داخل الحكومة». وسأل شمعون «ما قيمة 14 آذار بعد هذه الأخطاء؟». وتابع: «يمكنني القول إن هذا الفريق خرج بالبطاقة الحمراء ولا بد لنا من أن نرثيه». وقال شمعون: «أنا رفضت كل إغراءات النظام السوري يوم كان وصيًا على لبنان، وتعرضت للتهديد والوعيد وبقيت مع حزبي ضمن المنظومة السيادية والاستقلالية، واليوم سنستمر على هذا الخط، ولن يرهبنا حزب الله أو سواه، لكن المعيب ما جرى من قلة وفاء وصفقات وسمسرات وتسوية مذلة»

هنّأوا الجميّل سرّاً... واعترفوا!

ذكر موقع الـMTV الالكتروني في خبر حمل عنوان "هنّأوا الجميّل سرّاً... واعترفوا!" ان رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل تلقّى بعد إنهائه كلمته في جلسة مناقشة البيان الوزاري، تهنئة عدد من نوّاب فريق 14 آذار الذين اعترف بعضهم بأنّ الجميّل قال في كلمته ما لا تسمح لهم الظروف والالتزامات بقوله.

Bachir Gemayel Documentary
Diaspora Yanasib
loading