ليبيا

3 دول عربية يرغب ثلث سكانها في تركها

كشف استطلاع للرأي أجراه معهد "غالوب" الأميركي، أن ثلث سكان كل من الجزائر وليبيا والمغرب، يرغبون في الهجرة للاستقرار في بلد آخر. وحسب صحيفة الشروق الجزائرية، توصل المعهد الأميركي، عبر الاستطلاع الذي أجري في خمس دول بشمال أفريقيا هي الجزائر وليبيا ومصر وتونس والمغرب إلى ارتفاع رغبة سكان المنطقة في الهجرة، على الرغم من الجهود المبذولة أخيرًا للحد من الهجرة من دول المنشأ ودول العبور من شمال أفريقيا إلى أوروبا. وارتفعت النسب المئوية في ثلاثة بلدان في المنطقة، وهي الجزائر وليبيا والمغرب، وهي مزيج من دول المنشأ والعبور والمقصد للمهاجرين من عمق الصحراء الأفريقية وأفريقيا الغربية، وفقًا للمعهد الأميركي الذي أفرج عن نتائج الاستطلاع الأحد. وبالنسبة للدول الثلاث، فإن واحد من كل ثلاثة أشخاص، أي 32 بالمائة في عام 2017، قالوا إنهم يرغبون في الهجرة إلى بلد آخر، مقابل 28 بالمائة في العام 2016. وتستند نتائج استطلاع "غالوب" إلى مجموعة من المقابلات الهاتفية والشخصية أجريت بين عامي 2016 و2017 في الجزائر ومصر والمغرب وتونس وليبيا.

رسمياً.. القضاء الفرنسي يتهم ساركوزي بتلقي أموالا من القذافي

أفادت قناة "سكاي نيوز" عربية، الأربعاء، عن توجيه السلطات الفرنسية الاتهام رسميا للرئيس الأسبق نيكولا ساركوزي في قضية تمويل نظام القذافي لحملته الانتخابية ووضعه تحت الرقابة القضائية. وكانت الشرطة قد استجوبت ساركوزي، الأربعاء، لليوم الثاني، في إطار تحقيقها في مزاعم بأن حملته الانتخابية في 2007 تلقت تمويلا من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي. وبعد استجواب استمر، الثلاثاء، سمح لساركوزي بقضاء الليل في منزله قبل استئناف الاستجواب في "نانتير" غربي باريس. وتولى ساركوزي رئاسة فرنسا من 2007 حتى 2012 ولا يزال شخصية ذات نفوذ في اليمين الفرنسي.

loading