مرجعيون

حملوا "العريس" على الاكفّ.. للمرّة الاخيرة

زفّت بلدة جديدة مرجعيون الرقيب اول الشهيد وسيم نمر الحاج الذي توفيّ اثر حادث سير يوم امس على طريق المصيلح الزهراني اثناء قيامه بواجبه. واقيم للشهيد استقبال حاشد في بلدة القليعة قرب تمثال السيدة العذراء حيث نثرت عليه الورود واطلقت المفرقعات النارية، وحمله اصدقاؤه ورفاقه على الاكف حول دوار مار جرجس وزغردت النسوة للعريس الذي مضى على زفافه ستة اشهر وزوجته حامل بشهرها الاول. ومن القليعة انطلق الموكب الى جديدة مرجعيون حيث تجمع الاهل والاصدقاء وابناء البلدة على الطريق العام حيث حُمل على الاكف سيرا الى منزله تتقدمه فرقة الزفة. ومن منزله حيث الوداع الاخير الى كنيسة سيدة الخلاص المارونية حيث قدم له رفاق السلاح التحية العسكرية. وستقام مراسم الدفن عند الثالثة من بعد ظهر اليوم.

loading
popup closePopup Arabic