مروان حمادة

تقسيط درجات المعلمين في مشروع الموازنة؟

من دسّ إضافة هذه الفقرة في بداية المادة 44 من مشروع قانون الموازنة الذي أحيل إلى المجلس النيابي: «تقسّط الدرجات التي يستفيد منها أفراد الهيئة التعليمية في المدارس الخاصة الداخلون في الملاك بموجب المادة 13 من القانون 46 بتاريخ 21/8/2017، على ثلاث سنوات، بمعدل درجتين سنوياً، ابتداءً من تاريخ نشر هذا القانون»، أي من دون مفعول رجعي؟ ما قصة هذه المادة التي وردت في ملحق جدول التعديلات على مشروع الموازنة إذا كان الوزراء أنفسهم يؤكدون أنهم لم يتوافقوا عليها، انما كان الأمر مجرد اقتراح نوقش داخل الجلسة الأخيرة للمجلس وانقسموا حوله بين مؤيد ومعارض، فجرى ترحيله إلى المجلس النيابي ليناقش في لجنة المال والموازنة النيابية التي ينتظر أن تعقد جلساتها هذين اليومين؟ هل يدخل ذلك في جس نبض ردود الفعل؟

بين مروان حمادة والمستقبل...بيانات وردود وشعبويّة!

صدر عن منسقية جبل لبنان الجنوبي في "تيار المستقبل" ما يلي:"طالعنا وزير التربية مروان حمادة اليوم بتصريحات أعرب فيها عن استيائه من طلب خفض موازنة الوزارة "في وقت يعد الرئيس بمئات المليارات للقطاع الخاص" حسب زعمه. ووصل به الامر أن يتمنى خلال افتتاحه معرضاً برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري "لو كان الرئيس الحريري معنا لكان علم أهمية القطاع التربوي".يهم منسقية جبل لبنان الجنوبي ان تنبّه الوزير حمادة الى انه في وقت قد يرى أن من مصلحته الانتخابية المزايدة الشعبوية الفارغة التي يتقنها، على المرشح أن يحسب جيداً ردة فعل محبّي الرئيس الحريري وما أكثرهم في هذه الانتخابات.

loading