مروان حمادة

إتّهم عاملة التنظيف بضربه.. لكن التحقيقات كشفت حقيقة ما حصل

تابع وزير التربية والتعليم العالي مروان حماده موضوع ما نشر في عدد من وسائط التواصل الاجتماعي حول تعرض أحد تلامذة مدرسة الكفرون في عكار للاعتداء من عاملة التنظيفات، وكلف رئيسة المنطقة التربوية التحقيق في صحة هذا الخبر. وتبلغ نتيجة التحقيق وتبين أن تلامذة في المدرسة تعاركوا عند ساعة الانصراف بعد ظهر اول من أمس الخميس مع ابن عاملة التنظيفات، وبعد اجتماع مدير مدرسة الكفرون الرسمية بطرفي النزاع على خلفية تعارك الاولاد من ال عبداللطيف وابن عاملة التنظيفات في المدرسة وفي حضور رئيس مجلس الاهل في المدرسة المختار السيد علي طالب تمت تسوية سوء التفاهم الحاصل بين التلامذة الذي حصل في نهاية دوام يوم الخميس المنصرم، سيما وأن التلامذة هم في الحلقتين الأولى والثانية من التعليم الأساسي.

حمادة: الحكومة مسؤولة عن تعطيل ملف التربية ومستمر في المقاطعة

اكد وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة ان رئيس الحكومة بتعليماته للامانة العامة يتشاور مع رئيس الجمهورية الذي لديه صلاحية مطلقة باضافة اي موضوع على جدول اعمال الجلسات اما وزير الخارجية جبران باسيل فليس لديه علاقة بالملفات التي تطرح في مجلس الوزراء.حمادة وفي حديث لبرنامج اليوم السابع عبر صوت لبنان 100.5 شدد على ان كل ما يطلبه هو طرح ملف التربية والبحث به قائلاً "الحكومة مسؤولة عن تعطيل هذا الملف والعديد من الملفات المرتبطة بوزارة التربية". واضاف "الامور المتراكمة ليست وليدة اليوم والتعطيل يأتي من دوائر خارج الوزارة التي ليس لديها علاقة بتسيير اعمال الوزارة".وفي سياق آخر ذكّر الجميع ان النظام في لبنان ديموقراطي وما من شيء سيغيّر هذا الواقع مشددا على ضرورة ان يكون لبنان اليوم موحدا لدرء كل ما يدور على الحدود اللبنانية.وختم قائلا "مستمر في عدم حضور جلسات مجلس الوزراء إلى حين طرح الملف التربوي".

Advertise with us - horizontal 30
loading